Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
30 mars 2011 3 30 /03 /mars /2011 22:56

 الثورة العربية...."سجِّل أنا عربي..."

 

أثناء الثورة العربية المباركة التي تهبّ ريحها داخل الوطن العربي، كم شعرت بأن المراهنين على انقراض الشعور القومي والوحدوي في قلوب العرب خاسر...

 كنت أرى العرب يخرجون أفواجا للاحتفال في مختلف العواصم العربية بسقوط الطغاة بن علي و مبارك و كنت لا أسمع حديثا إلاّ على تطورات أحداث الثورات هنا و هناك. و كان الحزن والغضب ينتاب كل العرب الأحرار كلما سقط شهيد في ذلك القطر أو الآخر.

و كنت أشاهد صور وفيديوهات المتظاهرين يحملون أعلام بلدهم وأعلام أقطار  عربية أخرى للتذكير بوحدة المصير ووحدة المشاعر والأفكار. و كنت في تونس أسمع في الشوارع النّشيد الوطني التونسي هنا والنشيد الوطني المصري هناك و أغنية وطنية فلسطينية هنا ولبنانية هناك...... و كنت أسمع الشباب يردد الشّعارات التي تأكد على وحدة الصف العربي" من مراكش للبحرين... شعب واحد لا شعبين" هنا و هناك أسمع من يردد " من مراكش للبحرين ... ثورة وحدة مش ثنين"

و كم أشعر بالنخوة و الفرحة لانّ مشروع الطغاة، الذي ساندهم الغرب لقمعنا و لطمس الهوية فينا و للرمي بشبابنا في أحضان الثقافة الغربية لتغريبهم و إبعادهم عن القضايا الوطنية ، خسر بالضربة القاضية.

و كم تذكرت في هذه الأيام قصيدة محمود الدرويش "سجل أنا عربي" و كم جال في خاطري ذلك البيت المعبر و الجميل"بلاد العرب أوطاني من الشام لبغداد... و من نجد إلى يمن إلى مصر إلى تطوان"  و البيت  الآخر الذي لا يقل روعة و تعبيرا عن لحمة الروح العربية التي و إن قمعت في ظرف ما فهي مخزونة في اللاّ شعور و تنفجر كلما حدث مصاب في قطر ما من الوطن "كلما أنّ في العراق جريح... لمس الشرق جرحه في عمانه"

لذا فليسجل الكل "أنا عربي" كما قال محمود الدرويش و أنا نفسي اصرخ بأعلى صوتي بأنني عربية رغم كتابتي باللغة الفرنسية التي يلومني الكثير على استعمالها ... عروبتنا تسري في دمنا ونحن الآن أكثر فخرا لأن وطننا يصنع التاريخ و المستقبل بثورته الحالية وأصبح كل العالم يحترمه... العالم الذي كان يطارده في كل مكان بسبب هويّته...

ليتامر من يريد على ثورتنا من العرب و الافرنجة... فقد سبق السيف العذل... لقد دخلنا التاريخ.


سامية الأمين. (30 مارس 2011)

 

 

 

بطاقة هوية

محمود الدرويش(1964)

 

 ...Inscris! je suis arabe- سجِّل!  أنا عربي...

 

 

Partager cet article

Repost 0

commentaires

Présentation

  • : Le blog de SAMIA LAMINE
  • Le blog de SAMIA LAMINE
  • : Mon blog est un miroir... Le reflet de toi, lui, moi… Vous y trouverez mes articles en réaction aux événements de l’actualité… Ma poésie… Des poèmes et chansons traduits de l’arabe… Mes chansons et poèmes célèbres préférés… De l’humour pour rire… mais aussi pour réfléchir... (TOUTE utilisation des articles ou vidéos Youtube de SAMIA LAMINE à des fins commerciales est strictement interdite. ME CONTACTER pour toute AUTORISATION.)
  • Contact

Visiteurs du blog depuis sa création:

174 836 (Dernière mise à jour:23/ 08/ 2017

Recherche


compteur gratuit

Mon recueil : Dabka jusqu'à l'aube. (Poésie)